"تاتش" تُشارك في ماراثون بيروت لدعم جهود himaya لحماية الأطفال

شارك أكثر من 100 موظف من شركة "تاتش" وعائلاتهم، وهي شركة الإتصالات والبيانات المتنقلة الأولى في لبنان بإدارة مجموعة زين، في فعاليات سباق ماراثون بيروت. وتأتي هذه المشاركة في إطار تعاون "تاتش" مع جمعية حماية - Himaya التي تعنى بالحد من العنف ضد الأطفال، تحت شعار "تاتش تركض من أجل himaya.

وفي تعليقه على هذه المشاركة قال الرئيس التنفيذي لشركة تاتش، إمري غوركان: "روح الفريق عدوى إيجابية بين موظفي “تاتش”، لذا يسعدني جدًا أن يكون قد شارك أكثر من 100 موظف بالركض من أجل جمعية himaya لدعم الجهود الرامية إلى إيجاد بيئة أكثر إيجابية لأطفالنا.

كما تندرج هذه المبادرة في إطار الشق الصحي من برنامج تاتش للتنمية المستدامة Positive touch، والذي بدوره يتماشى مع الهدف رقم 3 من برنامج الأمم المتحدة للتنمية المستدامة الذي يحث على الصحة الجيدة والرفاهية لجميع الفئات العمرية."

وتجدر الإشارة إلى أنّ 25% من مجمل العائدات المحصلة من مشاركة تاتش في" تاتش تركض من أجل himaya " ذهب ريعها للجمعية.