بعد طول انتظار... شبكة "لينكد إن" تُطلق خدمة بث الفيديو المباشر

في ظل التطوّر الحاصل على صعيد الشبكات الإجتماعية، من الطبيعي أن تعمل مُختلف المنصات على تحديث مُحتواها وما تُقدمه للمستخدمين. من هنا، وبخطوة متأخرة بحسب العديد من المختصين أعلنت شبكة "لينكد إن" عن إطلاق تجريبي لخدمة بث الفيديو المباشر "لينكد إن لايف" على منصتها الاجتماعية.

مع العلم أنّ دخول هذه المنصة إلى عالم البث المباشر هو عبارة عن محاولة متأخرة إن صحي التعبير، مع انطلاق خدمة "فيسبوك لايف"منذ ثلاث  سنوات تقريباً... كما أن يوتيوب كان قد أطلق خدمته للبث المباشر منذ 10 سنوات تقريبا.

وبالنسبة لخدمة بث الفيديو المباشر التي أطلقتها "لينكد إن"، وستشمل هذه الخدمة في البداية مجموعة بسيطة من المستخدمين في الولايات المتحدة من خلال نظام تبادل الدعوات بشكل مؤقت أو التقدم بطلبات خاصة لتجربتها. للوصول بعدها إلى إطلاقها بشكل عام، في وقت لم يُحدد وقت معيّن للإطلاق. مع العلم أنّه من الواضح وجود تشابه بين خدمة "لينكد إن لايف" و"فيسبوك لايف".

وبحسب المعلومات المتوفرة حتى الآن، سيتمكن أكثر من 600 مليون مستخدم حول العالم لـ "لينكد إن" من الاستفادة من هذه الخدمة الجديدة لبث الفيديوهات لمجموعات مُحددة أو بشكل عام للجميع على الشبكة المعنية بشكل أساسي بعالم الأعمال والوظائف.

لكن أكدت شبكة "لينكد إن" تركيزها على أنماط محددة من الفيديوهات التفاعلية. وهذا يدخل ضمن استراتيجية الشبكة لإعادة تشكيل المحتوى الذي يتم بثه على هذه الشبكة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ شركة مايكروسوفت كانت قد استحوذت على شبكة "لينكد إن" في عام 2016.