بينينفارينا باتيستا: سيّارة كهربائية خارقة بكل المقاييس

شهد معرض جنيف الدولي للسيارات الكثير من المحطات المهمة التي استأثرت بانتباه عُشّاق عالم السيارات الواسع الذي تطوّر كثيرًا في السنوات الأخيرة. فكانت السيارات الكهربائية "نجمة" هذا المعرض إن صح التعبير في ظل الفورة الحاصلة في مجال تصنيع السيارات الكهربائية الصديقة للبيئة. فشهدت نسخة هذا العام من معرض جنيف الدولي للسيارات كشف النقاب عن سيّارة كهربائية ذات مواصفات خارقة من إنتاج شركة أوتوموبيلي بينينفارينا. 

في البداية، احتفلت  علامة أوتوموبيلي بينينفارينا بظهور نموذج جديد عالي الأداء في عالم السيارات الكهربائية خلال إطلاق سيارة "باتيستا" في جنيف قُبيل الكشف الرسمي عن السيارة في معرض جنيف الدولي للسيارات.

وبهذه المناسبة، قال المدير التنفيذي لشركة أوتوموبيلي بينينفارينا مايكل بيرشكه: "تمثل "باتيستا" حلماً جميلاً لنا جميعاً، ففي غضون 12 شهراً فقط، أنشأنا علامة تجارية جديدة مذهلة متخصصة بالسيارات الكهربائية، وبذلك تحقق حلم عائلة بينينفارينا برؤية سيارة فاخرة تحمل اسمها. انضمت إلينا أرقى وأكبر الأسماء ذات الخبرة في هذه الرحلة لتطوير "باتيستا" لتكون أوّل سيارة خارقة تعتمد على الكهرباء بشكلٍ كلّي، وبدون انبعاثات. "تمثل "باتيستا" النقاء والجمال والندرة، وهي تتمتع  برؤية آسرة وجذّابة للاستدامة، ستكون أقوى سيارة تم تصميمها وصنعها في إيطاليا وستجعل الجميع يعشق السيارات الكهربائية".

لتظهر بعدها سيارة بينينفارينا باتيستا (Pininfarina Battista) ضمن فعاليات معرض جنيف الدولي للسيارات. واللافت في "باتيستا" مزجها بين الجمال والاستدامة، فتصميمها يحمل توقيع بينينفارينا الكلاسيكي، وقوتها 1900 حصان وانبعاثاتها صفرية. وبذلك، فإنها تجمع بين الشكل والوظيفة بشكل أنيق في قالب كربوني أخاذ.

مواصفات خارقة

تتمتّع شركة أوتوموبيلي بينينفارينا الايطالية بشهرة كبيرة وسمعة مهمة جدًا في عالم التصميم والاستشارات الهندسية مع حوالى 90 عامًا من الخبرة. وتشتهر الشركة بعملها مع شركة Ferrari ، التي ابتكرت لها ما يزيد عن 60 سيارة رياضية من الأكثر شهرة. لكن عمدت بينينفارينا إلى القيام بخطوة جديدة تتمثل في إطلاق هذه السيارة الخاصة بها.

وفي في أوّل ظهور عالمي للسيارة الخارقة الكهربائية بالكامل، عرضت أوتوموبيلي بينينفارينا "باتيستا" بثلاثة إصدارات وتخصيصات مختلفة، وبألوان مميزة وأنيقة تحبس الأنفاس: حزمة "آيكونيكا" التصميمية التي تحمل توقيع "أوتوموبيلي بينينفارينا" الخاصة بسيارات "باتيستا"، وحزمة "الرمادي اللوزيرني" أو Grigio Luserna، والتي تتخلل بدنها لمسات زرقاء مطفأة وبعض التزيينات بالألمنيوم المؤكسد. ويتميز هذا الإصدار بتصميم فريد قوي للمقصورة الداخلية والمقود، يُضفيان إطلالة ديناميكية، وجذابة على السيارة، تبرز الأناقة والكلاسيكية التي يمتاز بها طراز "باتيستا". أما "باتيستا" الثالثة فكانت باللون الأبيض اللؤلؤي ويسمى "بيانكو سيسترييريه" أو Bianco Sestriere.

ومن المُرجح أن يتم تصنيف سيارة باتيستا الكهربائية كإحدى أسرع السيارات في العالم، فقوتها قريبة من ألفي حصان وتتجاوز سرعتها القصوى الـ 350 كلم في الساعة. وتصل سرعة السيارة من صفر إلى 300 كيلومتر في الساعة في أقل من 12 ثانية فقط. من جهتة أكد الرئيس التنفيذي لشركة أوتوموبيلي بينينفارينا، مايكل بيرشكي أنّ هذه السيارة هي أحدث سيارة خارقة في العالم، تجمع بين الإلهام الحقيقي والابتكار. والكهرباء تفتح الباب على مستوى جديد من الأداء ومستقبل يخلو من الانبعاثات".

كذلك تعتمد هذه السيارة الكهربائية على بطارية 120 كيلوواط مُصنعة من قبل شركة Rimac Automobili. الأمر الذي يسمح لهذه السيارة الخارقة بقطع 450 كيلومتراً مع كل شحنة كهربائية واحدة. ومن دون شك لا تُعتبر هذه السيارة الخارقة مناسبة للجميع، فهي تتوجه إلى جمهور مستهدف مُحدد وهم الأثرياء. ومن المُتوقع أن يزيد سعر السيارة الواحدة عن 2 مليون دولار أميركي.

إذًا تُعتبر هذه الخطوة من أوتوموبيلي بينينفارينا تأكيدًا على رغبة الشركة بأن تتصدّر سوق السيارات الكهربائية وبالتالي إنتاج أكثر السيارات الكهربائية رواجاً حول العالم. فهذه السيارة تُعتبر مُتكاملة من حيث الشكل، المواصفات والقوّة انطلاقًا من هدف الشركة لأن تكون باتيستا رمزًا كلاسيكيًا ومستقبلياً في عالم السيارات.