"اتصالات" و"هواوي" تختبران بنجاح أول موقع تجريبي عالمي يستخدم الطول الموجي الأحادي 600G

أعلنت مؤخرًا شركة الاتصالات الإماراتية "اتصالات" عن ثمرة تعاونها مع شركة هواوي باستكمال اختبار أول موقع تجريبي يستخدم تقنية الطول الموجي الأحادي بسرعة 600G على المستوى العالمي في هذا المجال. حيث ستسهم هذه التجربة في تعزيز الموقع الريادي لشركة اتصالات في الابتكارات التقنية لشبكات نقل البيانات والاتصالات، كما تعزّز من تسويق تقنية الطول الموجي الأحادي 600G تجاريًا، واستخداماتها التجارية العظيمة.

وباعتبار شركة "اتصالات" هي أكبر شركات الاتصالات الشاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة، فإنها لا تقوم بإنشاء شبكات اتصالات عالية الجودة في دولة الإمارات العربية المتحدة فحسب، ولكنها أيضًا تقدم خدمات اتصالات واسعة وموثوقة في 15 دولة أخرى على امتداد منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. وهذا التطور المضطرد جعل منها محطة جذب عالمي وأضحت إحدى أكثر شركات الاتصالات المتعددة الجنسيات تأثيرًا في الشرق الأوسط. وعلى المستوى العالمي، كانت شركة "اتصالات" على الدوام من الشركات المشهورة بالإبداع والابتكار. ومع ظهور تقنيات وخدمات جديدة، كالحوسبة السحابية والبيانات الضخمة وإنترنت الأشياء ووسائط البث، فإن "اتصالات" تتطلع دومًا للتعاون مع شركائها حول المنتجات والحلول الابتكارية التي تقدّم خدمات جديدة بأداء عالي وبسعات نقل كبيرة.

ولمواكبة احتياجات شركة اتصالات في الحصول على سعات كبيرة وكفاءة تشغيل عالية، قدّمت شركة هواوي تقنية نقل البيانات عبر الألياف الضوئية باستخدام أطوال الموجات الأحادية 600G فائقة السرعة. حيث تستخدم هذه التقنية أحدث جيل من رقاقات oDSP لسلسلة OptiXtreme من هواوي، المبني على خوارزمية التشكيل المطابق للقناة الفريدة في هذا المجال (تُسمى اختصارًا بخوارزمية CMS). حيث تتيح هذه التقنية إمكانية الضبط البرمجي والمرن لأنماط الأكواد المتعددة ما بين السرعات 100G إلى 600G. وهذا بدوره يساعد على التكيّف مع بيئات الربط المعقدة ومسافات النقل المختلفة في الشبكات المادية. إضافةً إلى ذلك، فقد تم تضمين وحدة الخلايا العصبية الجديدة المدعومة بالذكاء الاصطناعي ضمن الرقاقات، التي تعمل تلقائيًا على تحديد جميع الأطوال في شبكات النقل الضوئية وتحسين الأداء. ولقد تم الاستفادة من هذه التجربة المبتكرة للتحقق من كافة العناصر المُحددة، وأكدت المؤشرات الرئيسية المتعلقة بتقنية الطول الموجي الأحادي بسرعة 600G، مثل أداء الإرسال والثبات والموثوقية، أنها أفضل بكثير من التوقعات، ومثل هذه النتائج تؤكد ملاءمة هذه التقنية للاستخدام التجاري على نطاق واسع.

وقد صرّح السيد إسماعيل الحمادي، نائب رئيس أول قسم تطوير الشبكات في شركة اتصالات بالقول: "شركة اتصالات ملتزمة على الدوام بتقديم أفضل خدمات الشبكات لجميع عملائها. ولمواكبة التطور السريع للشبكات، فإن شبكات الألياف الضوئية بحاجة إلى أن تكون قادرة على التكيف مع الاحتياجات وذات سعات كبيرة للغاية قادرة على نقل كمية البيانات الضخمة. وبفضل تقنية الطول الموجي الأحادي 600G من هواوي، سيتحسن طيف القناة الأحادية لشبكات الألياف الضوئية بشكل هائل."

من جانبه، أبدى السيد Richard Jin، رئيس خط إنتاج حلول الإرسال والوصول بشركة هواوي سعادته قائلًا: "استمتعنا بالعمل مع شركة اتصالات لاستكمال اختبار الموقع التجريبي الأول عالميًا لتقنية الطول الموجي الأحادي 600G. هذا الحدث الهام يمثل إنجازًا كبيرًا للطرفين، كما يساهم في التسويق التجاري لتقنية الطول الموجي الأحادي 600G من هواوي. وشركة هواوي ستظل ملتزمة بتقديم الحلول التقنية الابتكارية ومواصلة الأبحاث التي من شأنها تزويد شركة اتصالات بحلول عالية الجودة وموثوقة ومستدامة وقابلة للتطور، مما يساعدها على المضي قدمًا في تحقيق أفضل النجاحات التجارية في أعمالها."

 

ومع نضوج تقنية 600G، ستقوم هواوي بتوسيع النطاق الترددي للشبكة؛ بهدف تحقيق قيمة أكبر للعملاء، وبناء عالم اتصالات أفضل يسعى إلى تحفيز فرص أعمال غير محدودة.

سينعقد المؤتمر العالمي للجوال "MWC 2019" في الفترة الممتدة ما بين 25 إلى 28 فبراير بمدينة برشلونة بإسبانيا. وسيكون لشركة هواوي حضورها في المؤتمر، حيث ستعرض ما لديها من منتجات وحلول في الجناح 50 في Fira Gran ضمن القاعة 1 والجناح 3130 في القاعة 3، ومنقطة مدينة الابتكارات في القاعة 4، جناح 7C21 و7C31 بالقاعة 7.