تعاون بين شركة الإتصالات السعودية وهواوي لدعم التحوّل الرقمي في السعودية

وقعت شركة الإتصالات السعودية (STC) مع شركة هواوي عقد مشروع Aspiration في المؤتمر العالمي للجوّال في مدينة برشلونة. ويضم هذا العقد تحديث الشبكة اللاسلكية وإنشاء شبكة الجيل الخامس؛ في وقت يهدف هذا العقد من دون شك إلى تطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في السعودية ودعم رؤية المملكة لعام 2030 وبرنامج التحوّل الوطني 2020.

من الطبيعي في عصر الجيل الخامس أن تتضاعف تجارب المستخدمين إلى "فئة Gbps" مع سرعة أكبر بعشرة أضعاف من تجربة المستخدم للجيل الرابع. وبهدف ضمان تطوير تجربة سلسة للمستخدم والانتقال من الجيل الرابع إلى الجيل الخامس قامت شركة STC بإطلاق مشروع Aspiration لشبكة الجيل الخامس على نطاق واسع من جهة وتحسين شبكة الجيل الرابع من الجهة الأخرى. لكن النقطة الأهم تتلخص في دور الجيل الخامس في بناء قاعدة صلبة لتقنية المعلومات والاتصالات لتحقيق التحول الرقمي في المملكة العربية السعودية.

وباعتبارها شريكًا استراتيجيًا، تقوم هواوي بدعم شركة الاتصالات السعودية في تقديم أحدث تقنيات الجيل الخامس وتكنولوجيا LTE Advanced Pro. كما ساعدتها على بناء أوّل شبكة E2E 5G في عام 2018. وانطلاقًا من هذا المشروع، ستتمكن شركة الاتصالات السعودية من إطلاق تغطية متكاملة وشاملة للجيل الخامس.

أمّا بالنسبة للتحديث الحالي لتجربة LTE، ستعمد شركة الاتصالات السعودية إلى تحديث شبكة LTE عبر أحدث التقنيات. وبناءً على قدرة الشبكة، ستقوم شركة هواوي بتقديم الدعم لشركة الاتصالات السعودية لتعريف الشركاء العالميين على المملكة العربية السعودية وتقديمهم للنظام الأيكولوجي 5G... بالإضافة إلى تقديم خدمات عالية الجودة للمواطنين والشركات السعودية. إذ يدخل هذا الأمر ضمن مصلحة دعم برنامج التحول الوطني 2020 وتحقيق أقصى استفادة من كفاءة الاستثمار من حيث رأس المال والإنفاق على العمليات.

في هذا السياق، قال المهندس ناصر الناصر، الرئيس التنفيذي لشركة الاتصالات السعودية: "تلتزم شركة الاتصالات السعودية بالقيام بدورها الرائد في تطوير شبكة الجيل الخامس وتوسيع نطاقها من أجل التأسيس لما يُعرف "المجتمع الرقمي الشامل " في المملكة العربية السعودية. لقد وضعنا أنفسنا بالفعل على الطريق الصحيح لريادة وتشكيل مستقبل خدمات الجيل الخامس في المملكة العربية السعودية وخارجها".

وأكمل قائلًا" "إنّ تعاوننا مع شركائنا الدوليين سيعمل على تعزيز توجهاتنا وتوسيع آفاق طموحاتنا للجيل الخامس. يستحق زبائننا كل الإمكانيات والخدمات المميزة التي تقدمها شبكة الجيل الخامس في المستقبل القريب. ونحن متشوقون للغاية للفرص اللامتناهية والمستقبل المشرق الذي يعد به هذا الجيل إلى جميع عملائنا الكرام".

من جهته قال تشارلز يانغ، رئيس منطقة الشرق الأوسط  في شركة هواوي : "إنّ شركة الاتصالات السعودية وهواوي تتمتعان بفهم مُشترك لتوجهات القطاع والرؤية الوطنية. وفي الوقت الحاضر، يشهد قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات تحولًا رقميًا، وسيصبح للمشغل دورًا أكثر أهمية في فترة التحول هذه. وفي هذا الوقت تلعب كل من تكنولوجيا الجيل الخامس، إنترنت الأشياء، السحابة أدوارًا رئيسية على صعيد البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات". وأكّد يانغ أيضًا استمرار بدعم شركة الاتصالات السعودية.