لينوفو تسجّل نموًّا بنسبة إيراداتها لعام 2019

 أعلنت مجموعة "لينوفو" المدرجة في بورصة هونج كونج  أن إيرادات المجموعة في الربع الأول بلغت 12.5 مليار دولار أمريكي، مسجلةً نمواً مستمراً للربع الثامن على التوالي. وزاد الدّخل قبل خصم الضّرائب أكثر من الضّعف على أساس سنوي، محقّقاً نمو قدره 127 مليون دولار أمريكي ليصل إلى 240 مليون دولار أمريكي. وزاد صافي الدخل أكثر من الضعف، حيث ارتفع 85 مليون دولار أمريكي ليصل إلى 162 مليون دولار أمريكي. وبلغ العائد الأساسي للسهم الواحد في الربع الأول 1.37 سنت أمريكي أو 10.74 سنت بعملة هونغ كونغ.

ولقد اعلن يانج يوانكينج، رئيس المجلس والمدير التنفيذي في لينوفو عن انطلاقة مميّزة بدأت للسنة المالية الجارية ونتائج هذا الربع دليلاً قوياً آخر على مساهمة التّحول الذّكي في لينوفو في تحقيق النّمو المستدام والمربح للشركة في أوضاع السوق المتغيّرة.  معتبرا"  أن هذا  ما يتيح الفرصة لوتوفير تقنيات أكثر ذكاء للجميع.

بيئة التجارة العالمية

تشير نتائج الرّبع الأول إلى تواصل ازدهار "لينوفو"، حيث تفوقت على السوق وقادت قطاع التكنولوجيا العالمية على الرغم من التغيّرات الجيوسياسية والتجارية على مستوى المجال. وتعتبر "لينوفو" اليوم بمركز أفضل من معظم الشركات في مجالها نظراً للإيرادات المتوازنة عالمياً وتواجدها في 180 سوقاً وقاعدة تصنيعها الأكثر مرونة والمملوكة بمعظمها للشركة. ولم يحدث سوى تأثير مادي ضئيل على الأعمال حتى الآن، وبالنظر إلى المستقبل، تضمن أعمال "لينوفو" على نطاق عالمي وتوسع نشاطاتها بقائها في وضع جيد يمكنها من التعامل مع ظروف السوق المعقدة بعملية وسلاسة وتحقيق نتائج مستدامة على المدى الطويل.

تقرير مجموعة الأعمال

وتقود تحقيق النتائج القوية مجموعة الأجهزة الذكية (IDG)، حيث واصلت مجموعة أجهزة الكمبيوتر والأجهزة الذكية (PCSD)، إحدى وحدتيها التجاريتين، نمو الإيرادات بنسبة 12% مع تحقيق أعلى ربح على الإطلاق في الربع المالي الأول، وزيادة تحسين الربحية الرائدة في المجال. وبلغت الإيرادات قبل الضرائب 524 مليون دولار أمريكي، محققة زيادة قدرها 98 مليون دولار أمريكي. وحققت كل من الأمريكيتين وآسيا والمحيط الهادئ نمواً في الإيرادات السنوية بنسبة 20% و40% على التوالي، وحققت المناطق الجغرافية الأربعة (الأمريكيتين وآسيا والمحيط الهادئ والصين والشرق الأوسط وأفريقيا) إيرادات تجاوزت الملياريّ دولار أمريكي، مما يدل على توازن أداء الشركة جغرافياً واستدامة أعمالها.

وتفوّق حجم مبيعات أجهزة الكمبيوتر على السوق الذي يشهد انتعاشاً كلياً يزيد عن 13 نقطة، وحققت المجموعة حصة قياسية في سوق أجهزة الكمبيوتر بلغت 24.9%، مما يعني أن واحد من أصل كل أربعة أجهزة كمبيوتر في العالم هو جهاز "لينوفو"، وذلك يعزز من مكانة "لينوفو" ويجعلها في المرتبة الأولى عالمياً من حيث مبيعات أجهزة الكمبيوتر.

وأتت هذه النتائج القوية نتيجةً للابتكار ومحفظة منتجاتها التي تركز على تجربة العملاء وتركيزها المستمر على التميّز التشغيلي. وأتاحت هذه الاستراتيجية للشركة أن تتفوق على غيرها من العلامات في السوق بقوة في الفئات عالية النمو وفائقة الجودة، بما فيها أجهزة الكومبيوتر الخاصة بالعمل وتلك النحيفة والخفيفة وأجهزة العرض وأجهزة الكمبيوتر الخاصة باللعب وأجهزة Chromebook. وستستمر مجموعة أجهزة الكمبيوتر والأجهزة الذكية في المستقبل بتعزيز النمو في السوق والربحية الرائدة في المجال من خلال التركيز على الجوانب الممتازة بالإضافة إلى الابتكار في تقنيات إنترنت الأشياء الذكية وإنترنت الأشياء الذكية التجارية وتطوير أجهزة جديدة للمنازل والشركات.

وأثمرت مجموعة أعمال الهواتف النقالة (MBG) وهي وحدة الأعمال الثانية التابعة لمجموعة الأجهزة الذكية IDG، ربعاً آخر حققت فيه الأرباح وحسنت الإيرادات ما قبل الضريبة بمقدار 100 مليون دولار أمريكي للربع الرابع على التوالي. وتجاوز حجم البيع في سوق أمريكا الشمالية أداء السوق بأكثر من 37 نقطة وتحسن الدخل ما قبل الضريبة بأكثر من 14 نقطة على أساس سنوي. ونما حجم الربح في مراكز الشركة في أمريكا اللاتينية بموازاة أو تجاوز أداء السوق لـ11 ربعاً.

وستستمر أعمال الهاتف النقال مستقبلاً في الحفاظ على الربحية والبحث عن فرص جديدة لدفع النمو المربح في أسواق جديدة عبر طرح منتجات مبتكرة وجديدة.

واصلت مجموعة مراكز البيانات  تحسين الربحية على أساس سنوي للربع الثامن على التوالي، حيث نمت إيرادات التخزين بأكثر من 80% على أساس سنوي واستمرت البنية التحتية لجودة للبرامج في النمو بمعدل مزدوج الرقم على أساس سنوي. وانخفض إجمالي الإيرادات نتيجةً لقلة عدد عملاء السحابة من الشركات الكبيرة الذين خفضوا نسبة مشترياتهم بعد نمو البنية التحتية السريع خلال العام الماضي وانخفاض متوسط إيرادات الوحدة بسبب انخفاض أسعار المكونات. واستمرت الشركة بحفاظها على المرتبة الأولى في مجال الحوسبة عالية الأداء وانضمت لقائمة "أفضل 500 كمبيوتر فائق" ضمن 173 نظام في 20 سوق، واستمرت في دعم الأبحاث والتطبيقات العلمية الرائدة حول العالم.

وستستمر المجموعة في التوسع كمشغل متكامل لمراكز البيانات والارتقاء بمبيعات وخدمات البنية التحتية لجودة البرامج والتخزين والشبكات والحوسبة عالية الأداء والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء، مع تعزيز التصميم الداخلي وقدرة التصنيع لبيئات الحوسبة الممتازة. وستعمل الشركة أيضاً على تحسين طرق طرح منتجاتها في السوق والتميز التشغيلي والنمو في السوق وتحسين الربحية.